اختتام اشغال الندوة التكوينية للمحاضرين في مجال التحكيم لاتحاد شمال افريقيا بمراكش

اختتام اشغال الندوة التكوينية للمحاضرين في مجال التحكيم لاتحاد شمال افريقيا بمراكش

اختتمت مساء يوم الخميس بمدينة مراكش أشغال الندوة التكوينية للمحاضرين في مجال التحكيم بإتحاد شمال إفريقيا لكرة القدم برئاسة السيد جمال الجعفري رئيس الإتحاد وبحضور السادة محمود الهمامي الأمين العام للاتحاد وحسن الفيلالي عضو المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ورئيس اللجنة المالية للاتحاد وجمال الكعواشي عضو المكتب المديري للجامعة ورئيس لجنة الحكام وعصام عبد الفتاح رئيس لجنة الحكام بالاتحاد وعضو لجنة التحكيم بالكاف ويحيى حدقا عضو لجنة الحكام باتحاد شمال افريقيا والكاف.

وجدد السيد جمال الجعفري بالمناسبة شكره للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم على استضافتها لاشغال هذه الندوة وفعاليات دورة اتحاد شمال افريقيا تحت 17 عاما في ظروف ممتازة في كنف التنظيم المحكم مما لاقى استحسان وتقدير جميع المشاركين من حكام ومنتخبات معربا عن امله في ان تنسج بقية الاتحادات الوطنية الأعضاء الأخرى على نفس المنوال في قادم أنشطة الاتحاد.

كما ثمن الدور الفعال الذي تضطلع به لجنة الحكام صلب الاتحاد برئاسة السيد عصام عبد الفتاح في مجال تطوير مستوى التحكيم بالمنطقة وفسح المجال امام الحكام لتنمية زادهم المعرفي ومواكبة اخر المستجدات والتشريعات في هذا القطاع بما من شانه ان يساهم في تثبيت موقعهم في خارطة التحكيم الافريقي ويعزز من فرص مشاركتهم في التظاهرات الكبرى وفي مقدمتها نهائيات كاس افريقيا والمونديال مشددا على ضرورة مزيد الاهتمام بالعمل القاعدي والتركيز على الجانب التكويني بهدف خلق نواة جديدة من الحكام الواعدين القادرين على حمل المشعل مستقبل ودخول القائمة الدولية مبينا في هذا السياق ان اتحاد شمال افريقيا حريص على مواصلة هذه التجربة وسيعمل على إقامة ندوات أخرى سعيا منه الى مزيد الارتقاء بواقع التحكيم في بلدان الاتحادات الاعضاء.

وأشار السيد عصام عبد الفتاح الى ان تنظيم هذه الندوة يقيم الدليل على وعي اتحاد شمال افريقيا بأهمية دور قطاع التحكيم في تطوير كرة القدم بالمنطقة مذكرا في هذا الصدد ان الاتحاد سبق له تنظيم عدة ندوات بمشاركة حكام واعدين تمكن العديد منهم لاحقا من دخول القائمة الدولية. وتابع ان اتحاد شمال افريقيا وضع في الفترة القادمة خريطة طريق لتطوير سلك التحكيم تتضمن سلسلة من الملتقيات لفائدة الحكام والحكام المساعدين الدوليين والحكام الواعدين منوها في ذات السياق بمستوى المشاركين في ندوة المحاضرين الذين سيتم اختيار مجموعة منهم لترشيحهم للمشاركة في دورات تابعة للكاف.

وابرز السيد حسن الفيلالي من ناحيته أهمية مثل هذه الندوات في الرفع من مستوى التحكيم بدول الاتحادات الاعضاء باتحاد شمال افريقيا لكرة القدم مشيرا الى ان الاتحاد ما انفك يولي قطاع التحكيم عناية خاصة في برامج انشطته انطلاقا من قناعة راسخة ان هذا القطاع يشكل احدى الاعمدة الأساسية  في منظومة النهوض بواقع اللعبة بالمنطقة مؤكدا على الدور المحوري الذي يضطلع به المحاضرون في تكوين حكام لامعين قادرين على فرض ذاتهم على الصعيد الدولي.

ومن جهتهم ثمن المشاركون النتائج الإيجابية التي تم تحصيلها من خلال هذه الدورة التكوينية وما شكلته من قيمة مضافة لمحاضري الحكام.

جدير بالذكر أن أشغال هذه الندوة عرفت مشاركة 27 مكونا من بينهم 5 مكونات من الاتحادات الوطنية الخمسة الأعضاء بإتحاد شمال إفريقيا.

Attachment