انطلاق اشغال الندوة التكوينية في مجال التحكيم لفائدة الحكام الدوليين بالاتحادات الوطنية الاعضاء باتحاد شمال افريقيا لكرة القدم

انطلاق اشغال الندوة التكوينية في مجال التحكيم لفائدة الحكام الدوليين بالاتحادات الوطنية الاعضاء باتحاد شمال افريقيا لكرة القدم

افتتحت صباح يوم الثلاثاء بضاحية قمرت بتونس العاصمة اشغال الندوة التكوينية في مجال التحكيم لفائدة الحكام الدوليين بالاتحادات الوطنية الاعضاء باتحاد شمال افريقيا لكرة القدم التي تتواصل الى غاية 3 اوت بحضور رضا كريم الكاتب العام المساعد لاتحاد شمال افريقيا وثلة من الخبراء في القطاع يتقدمهم عصام عبد الفتاح رئيس لجنة التحكيم باتحاد شمال افريقيا وعضو لجنة الحكام بالكنفدرالية الافريقية لكرة القدم وعواز الطرابلسي مدير الادارة الوطنية للتحكيم بالجامعة التونسية لكرة القدم وهشام قيراط عضو لجنة التحكيم باتحاد شمال افريقيا ورئيس لجنة التعيينات بالجامعة التونسية.

واكد رضا كريم بالمناسبة الاهمية الكبيرة التي يحظى بها سلك التحكيم صلب برامج اتحاد شمال افريقيا لكرة القدم من خلال اقرار سلسلة من الندوات والملتقيات بصفة دورية ومنتظمة لفائدة كافة الاطراف الفاعلة في القطاع من محاضرين وحكام ساحة وحكام مساعدين بمختلف درجاتهم سواء الواعدين منهم او الدوليين في اطار مقاربة تهدف الى مزيد تأهيلهم والارتقاء بادائهم بما من شانه ان يساهم في تنمية معارفهم ويعزز مكانتهم في كبرى التظاهرات القارية والدولية مشيدا في هذا السياق بالمجهودات الكبيرة التي ما انفكت تبذلها لجنة التحكيم بقيادة عصام عبد الفتاح في مجال دعم اساليب ومناهج التدريب والتكوين والرسكلة من اجل تمكين الحكام من الوقوف على اخر المستجدات والتنقيحات المتعلقة بقوانين اللعبة.

كما ابرز حرص اتحاد شمال افريقيا على مزيد تفعيل مشاركة العنصر النسائي في انشطته ذات العلاقة بالمجال التحكيمي مذكرا في هذا الصدد بتولي طاقم تحكيم نسائي ادارة احدى مباريات دورة منتخبات تحت 18 عاما التي اقيمت بمدينة الاسكندرية المصرية خلال شهر افريل الماضي.

هذا وتوجه الكاتب العام المساعد لاتحاد شمال افريقيا بجزيل الشكر للجامعة التونسية لكرة القدم وعلى رأسها الدكتور وديع الجريء لتفاعلها الايجابي مع مقترح احتضان اشغال هذه الندوة وحرصها على تامين كافة أسباب نجاحها مبينا أن هذه الديناميكية على مستوى تنظيم الانشطة التحكيمية ستتواصل باقامة ندوة ثانية من 4 إلى 9 اوت مخصصة للحكام المساعدين الدوليين بالتعاون مع الاتحاد الجزائري لكرة القدم.

ومن جهته اشار عصام عبد الفتاح الى ان تنظيم هذه الندوة يقيم الدليل مجددا على الاهتمام البالغ الذي يوليه اتحاد شمال افريقيا لكرة القدم لقطاع التحكيم وحرصه الدؤوب على المساهمة في مزيد تطوير واقعه ببلدان الاتحادات الوطنية في اتجاه تثبيت موقعه في الخارطة الكروية الافريقية والعالمية مبرزا السمعة الطيبة التي يحظى بها حكام المنطقة على المستوى الافريقي بما أهلهم للتواجد بشكل فاعل في مختلف البطولات القارية فضلا عن ادراجهم ضمن قائمة المرشحين للمشاركة في مونديال 2022 بقطر.

واوضح عواز الطرابلسي ان برنامج الندوة يتضمن سلسلة من الدروس النظرية والحصص التطبيقية في اتجاه مساعدة الحكام على مزيد الالمام بالتنقيحات الاخيرة التي اقرها مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم من خلال التعرض الى بعض الحالات التحكيمية المثيرة للجدل على غرار لمسة اليد والتسلل والمخالفات الى جانب التركيز على الجانب البدني لا سيما في ظل ما اضحى يتطلبه المستوى العالي من جاهزية كبيرة.

وتجدر الاشارة الى ان الندوة تشهد مشاركة 24 حكما و6 حكمات من تونس ومصر وليبيا والجزائر في حين تعذر على المغرب المشاركة بسبب تزامن الندوة مع فعاليات الملتقى الوطني للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم الخاص باعداد الحكام للموسم الرياضي القادم.

Attachment